Header ad
left-side
left-side

القوة الناعمة في عيدها الأربعين وجائزة خاصة لحمامة

القوة الناعمة في عيدها الأربعين وجائزة خاصة لحمامة


كتب/حسن بدر

مهرجان القاهرة السينمائى فى دورته الأربعين بدار الاوبرا، وبحضور وزيرة الثقافة د. إيناس عبد الدايم والمنتج والسيناريست محمد حفظى رئيس المهرجان، وغادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى ورانيا المشاط وزيرة السياحة، وعدد من نجوم السينما وصناعها فى مصر والعالم، وقد نظمت أدارة المهرجان برنامجا خاصا لحفل الافتتاح الذى أقيم على المسرح الكبير

بدأ حفل الافتتاح بفيلم قصير بصوت الفنان سمير صبرى عن تاريخ السينما، وبعدها تحدث سمير صبرى عن علاقتة بالمهرجان والتى بدأت منذ أربعون عاما حيث كان هو من قدم حفل افتتاح الدورة الأولى للمهرجان الذى أسسه الكاتب الكبير كمال الملاخ، وتحدث أيضا عن الرعاة الأوائل لأول دورة وهم الفنانون عبد الحليم حافظ ووردة ونجوى فواد حيث تبرع حليم ووردة بأجر حفل خاص لهم للمهرجان وتمكنت نجوى فؤاد من إقناع مجموعة من الفنادق لاستضافة فعاليات الدورة الأولى، وبعدها تمكن الكاتب الكبير سعد الدين وهبة من إدراج المهرجان وإلحاق صفة الدولية به، ووجه صبرى التحية إلى كل رؤساء المهرجان فى حقبه المختلفة، من الفنان حسين فهمى إلى د. ماجدة واصف، مرورا بالفنان عزت أبو عوف والكاتب شريف الشوباشى وغيرهم، إلى أن وصل لأصغر رئيس مهرجان وهو السيناريست الشاب محمد حفظى، وبعدها قدم الفنان سمير صبرى الفنان ماجد الكدوانى ليقدم فقرات حفل الافتتاح والتى بدأها هو الآخر بتقرير صغير عن سر رقم 40 عند المصريين وبعدها قدم فقرة موسيقية خاصة عزف فيها الفنان شريف منير على ألة الدرامز وتحدث منير عن علاقته بالمهرجان وكيف كان يحضرها ومشاركته فى إحدى دوراتها كعضو لجنة تحكيم ، وقال منير أن السينما المصرية ستظل دائما فى تقدم رغم العثرات التى تمر بها سوق الإنتاج الدرامى

وبعد ذلك قدم ماجد الكدوانى الفنانة شيرين رضا على خشبة المسرح والتى رحبت بالحضور فى الدورة الأربعين، وقالت إن السينما هى المكان الوحيد التى لا يخشى الجمهور فيه الظلمة، السينما تحرك المشاعر و تلهمهم، السينما هى المكان الوحيد التى نستطيع أن نعبر فيها بأفكارنا،

وطلب حفظى من الدكتورة إيناس عبد الدائم الصعود على خشبة المسرح لالقاء كلمتها والتى قالت فى بدايتها: “أسمحوا لى أن أعبر عن سعادتي الكبيرة للمشاركة فى حفل الافتتاح للدورة الأربعون لمهرجان القاهرة السينمائى الدولى واسمحوا لى أن أتوجه بكل الشكر إلى كل من ترأس المهرجان منذ أيام الراحل كمال الملاخ إلى الرئيس الحالى السينارست المبدع محمد حفظى ذو الفكر المتجدد والمتطلع إلى العالمية تلك الشخصية المنفتحة على الثقافات العالمية”.

وقالت عبد الدايم : نبدأ الدورة بكل الآمال والطموح والعمل على رفعة الفن ومشاركة رؤيتنا للعالم، فالسينما تأخذنا لكل العوالم فالسينما تعطي حياة،وتأخذ منها، لذا أرجو أن يعطي المهرجان فرصة لتناول الخبرات».

واختتمت الوزيرة كلمتها بتوجيه الشكر لمحمد حفظي رئيس المهرجان وللقديريوسف شريف رزق الله وأحد أهم أعمدته وأشارككم أطيب الأمنيات للتقدم والازدهار،.

وبعد كلمة الوزيرة بدأت لجنة تحكيم المسابقة الدولية فى الصعود على خشبة المسرح وعقبها صعدت الفنانة نيللى كريم لتسليم أول مكرم وهو المخرج الروسى بافين لونجين والذى تم ترشيحه لـ30 جائزة دولية حصل على 12 منها، أهمها جائزة كان عام 1990 حيث يحتفي المهرجان هذا العام بالسينما الروسية؟

وقال بافين فى كلمته :لم أكن أتوقع أنني قدمت سينما مهمة تستحق التكريم فأنا أتوجه بالشكر إلى إدارة مهرجان القاهرة السينمائى على هذا التكريم، فلم أرى فى حياتى أناس يضحكون فى حفل الافتتاح بالفعل تستحقون أن تكونوا عاصمة للسينما العالمية.

وعقب ذلك صعدت الفنانة ليلى علوى لمنح جائزة فاتن حمامة للمخرج بيتر جريناواى، والذى وصفت أعماله الفنية بأنها أقرب إلى اللوحات المتناسقة، وقال بيتر فى كلمته: شرف كبير لى أن أكون معكم الليلة فانا محظوظ لقد صنعت 60 فيلما فى 40 سنة، لكن السينما تتغير مع الزمن ونتطلع إلى تقديم سينما تساير الواقع الحالى.

وفى تكريم الفنان القدير حسن حسنى قال المخرج الكبير داود عبد السيد عنه، أنه فنان قادر على تقديم كافة الإداور وإقناعك بها، هذا النوع من الفنانين لا غنى للسينما عنه.

وقال حسنى، أنه سعيد بتكريمه وهو على قيد الحياة كما توجه بالشكر إلى إدارة المهرجان على التكريم، وعقب ذلك صعد الموسيقار راجح داود على خشبة المسرح لتكريم الموسيقار هشام نزيه ومنحه جائزة فاتن حمامة للتميز.

وفى نهاية الحفل كان هناك تكريما من نوع خاص من السيناريست محمد حفظى رئيس المهرجان إلى المدير الفنى للمهرجان يوسف شريف رزق الله على دورة الكبير فى مساندة المهرجان على مدار دوراته المتعددة.
وفى كلمته شكر رزق الله وزيرة الثقافة على تجديد الثقة فيه لهذا العام كمديرا فنيا كما توجه بالشكر إلى كافة المشاركين له فى المهرجان، وعبر عن سعادته بالعمل كمدير فني للمهرجان على مدار 30 عاما، حرصت على أن يشكل وجبة سينمائية مثل المهرجانات العالمية الكبرى

واختتم حفل الافتتاح بعرض الفيلم الأمريكي “كتاب أخضر” الفائز بجائزة اختيار الجمهور في مهرجان تورنتو السينمائي الدولي لعام 2018، من إخراج بيتر فاريلي وﺗﺄﻟﻴف بريان هايز كوري وبطولة النجوم فيجو مورتينسون، ماهرشالا على، ليندا كارديليني

Hits: 35

مقالات ذات صله

%d مدونون معجبون بهذه: