أخبار عربيةتحقيقات وتقاريرسلايدر

من امام النصب التذكاري بأبو رواش الشبكة العالمية للاخبار تشارك قيادات الجيش الليبي بذكرى التأسيس،، اللواء أحمد المسماري الرئيس عبدالفتاح السيسي وضع خط أحمر للغزو التركي،، قيادات الجيش دفاع مصر ليس عن ليبيا ولكنها تدافع عن العروبة بأكملها

كتب / احمد السمان و حسن بدر

شاركت الشبكة العالمية للاخبار

في احتفاليه ضخمه وبجوار النصب التذكاري بحضور رموز مصريه في مقدمتهم الصحفي الكبير وعضو مجلس النواب مصطفى بكرى والصحفي والإعلامي محمود بكرى وعدد كبير من زعماء ورموز القبائل الليبيه وبعض القيادات من الجيش الليبي بقياده اللواء احمد المسماري اقيمت هذه الاحتفاليه تخليدا لذكرى تاسيس اول تجمع للجيش الوطني الليبي قبل ثمانين عاما في 9 اغسطس 1940 وذلك بمنطقه ابورواش بالجيزه
تحدث في بدايه الحفل العقيد احمد الهن واكد ان ذكرى تاسيس القوات المسلحه الليبيه ذكرى عطره تؤكد قدرتنا على تامين حدود ليبيا البريه والبحريه والجويه نحتفل بهذا التاريخ المشرف منذ تاسيسها سنه 1940 وللقيام بهذا الدور المقدس قدمت ارواحا ذكيه واكد شكره العميق لمصر العروبه قياده و حكومه وشعبا لدعمها للشعب الليبي وحقه فى تقرير مصيره لقد تاسست القوات العربيه الليبيه بابورواش عام 1940 تدربت في مصر وبعد ذلك تم انشاء هذا النصب التذكاري بهذه المنطقه وبعد ذلك تم تاسيس الجيش الوطنى الليبى الذي تدرب في مصر عام 1962 وكان للقوات الليبيه دور بارز في نصر اكتوبر 1973 بشهاده اللواء سعد الدين الشاذلي الذي اشار الى مشاركه سربين من طائرات الميراج من الجمهوريه الليبيه وتم تكريمه بمشاركه المشير اركان حرب خليفه حفتر والذي حصل على النجمه المصريه واكد المتحدث باسم اللجنه التحضيريه لهذا الاحتفال وجود روابط وعلاقه متشابكه تتمثل في الاخوه والجوار بين مصر وليبيا ووجود هذا النصب التذكاري دليل على قوه هذه العلاقه ويقود الجيش الليبي الان المشير خليفه حفتر الذي يهدف الى اقامه دوله القانون والمؤسسات لكي يعيش المواطن الليبي بحريه وكرامه وأكد ان قرار مجلس النواب حل كافه المليشيات المسلحه باعتبارها اجسام مضاده تعوق قيام الدوله الليبي و حكومه السراج منتهيه الصلاحيه وغير دستوريه ولا تمثل الشعب الليبي ورهنت البلاد لمصلحه الاتراك وكان لمصر دورا بارزا في مساعدة ليبيا في معارك التحرير الوطني ضد المستعمر وعودة الامن والاستقرار واضاف محمد العبادي عضو مجلس النواب الليبي توجيه الشكر لمؤسسي هذا الجيش الاحياء منهم والاموات فلهم منا جزيل الشكر والعرفان وكانت كرامه المواطن الليبي هي الاساس واكد اللواء احمد المسماري المتحدث العام باسم القوات المسلحه الليبيه تقديره العميق لمصر حكومه وشعبا وتقدير المشير خليفه حفتر لكل ابناء المؤسسه العسكريه المصريه والليبيه وخاص بالذكر الرئيس عبدالفتاح السيسي، الذي وضع خط أحمر للغزو التركي في ليبيا، وقال المسماري انه في عام 1851 حتى عام 1912 كانت ليبيا تحت قبضه الدوله العثمانيه وعند رحيل الدوله العثمانيه سلمت ليبيا لايطاليا وخرجت نهائيا وتركت خلفها الجهل والفقر والمرض ومنذ ذلك التاريخ بدا اجدادنا محاربه ايطاليا لمده تقارب الثلاثين عاما من الجوع والمشانق والتعذيب والاعتقال وكانت مصر خلال تلك الفتره تمد ليبيا بالعتاد والمؤن حتى تم اعدام المناضل الليبي عمر المختار عن عمري يقارب 73 عام ثم لجأالمقاتلون الابطال بعد ذلك الى مصر وقادو معركه لطردالاستعمار الايطالي وكان ضمنهم 40 شيخا ليبيا كانوا مهاجرين واجتمعوا داخل مصر ومنهم اصدقاء عمر المختار الذين انضموا الى جيش التحرير السنوسي الذي كانت بدايته في هذا المكان بابورواش كان باكوره هذا الكفاح اخراج الاستعمار الايطالي من ليبيا نتيجه هذا النضال الوطني وللاسف الشديد الاتراك الان يشعلون الموقف ويعملون على نقل المرتزقه من سوريا والصومال في بعض المناطق الى ليبيا ويعملون على عدم وقف اطلاق النار تحت غطاء السيطره علي قاعده الوطيه وحولتها لمنطقه وقاعده تركيا دخول الليبيين اليها نحن نقاتل من اجل سلام حقيقي كما قاتلنا قديما ضد الاستعمار الايطالي وتركيا الان تلعب في غرب ليبيا على اساس عدم وجود دوله ليبيه نحن نريد حلا ليبيا خالصا لا يكون فيه طرف تركي او ارهابى او مليشي اقولها من هنا من ارض العروبه مصر واطمن الجميع ان الخطوط الحمراء محميه بواسطة الابطال وجاهزون لتنفيذ اي اوامر من المشير خليفه حفتر ونحن نؤكد على احترامنا وتقديرا لمبادره الرئيس عبد الفتاح السيسي و جمهوريه مصر العربيه ولم نقوم باي هجوم بل بالعكس نقوم ب الدفاع ونؤكد على عده اسس النهوض بليبيا عسكريا وتجاريا واقتصاديا حل جميع الميليشيات محاربه التكفيريين حمايه كل ربوع ليبيا واستطعنا هنحرر معظم المناطق الليبيه انا اكد وعلى ان ما يحدث في سيناء يحدث في عده مناطق بليبيا من هنا ادعوا كل شعوب الوطن العربي الى الصحوه والانتباه مقدرات وثروات الاوطان وفي كلمته اكد الدكتور سليمان وهدان وكيل  مجلس النواب المصري توجيه تحيه لكل شعوب المنطقه العربيه والجيش الوطني الليبي بقياده المشير خليفه حفتر على ما يقومون به من مهمه صعبه سيذكرها لهم التاريخ اهداف للان بمرور 80 عام على تأسيس هذا الجيش الذي كانت بدايته في مصر وهذا يدل على وجود قواصم مشتركه من النضال والكفاح وحروب اختلط بها الدم الليبي والمصري على ارض سيناء من هنا اوجه تحيه لكل شهداء الوطن العربي و تحيه حب وتقدير البرلمان الليبي على موقفها والشجاع برئاسه الدكتور عقيله صالح، حضر اللقاء الشيخ عادل الفايدي رئيس لجنة التواصل المصرية الليبية، ومن الجانب المصري رجل الاعمال الدكتور هاني يوسف
وفي نهاية الحفل تم تسليم الدروع وشهادات التقدير لأبناء المؤسسين الاوائل للجيش العربي الليبي وأخذت الصور التذكارية بجوار النصب التذكاري

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق