سلايدرمؤتمرات

اجتماع بين السياحة والآثار والطيران المدني مع المستثمرين في مرسي علم

احمد فتحي

استكمالا للاجتماعات التنسيقية والجهود المشتركة لوزارتى السياحة والآثار والطيران المدني فى محافظة البحر الأحمر، وبعد الانتهاء من زيارة مدينة الغردقة أمس، توجه الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، والطيار محمد منار وزير الطيران المدني إلى مدينة مرسي علم حيث عقدا اجتماعا موسعا مع المستثمرين السياحيين بالمدينة للاستماع إلى مشاكلهم وآرائهم ومقترحاتهم لدعم القطاع السياحي ودفع الحركة السياحية إلى المدينة.

وفى بداية الاجتماع استهل المستثمرون كلمتهم بالترحيب بالوزيرين، معربين عن سعادتهم بهذه الزيارة التى وجدوا فيها اهتماما كبيرا من قبل قطاعى السياحة والطيران لما تمتلكه المدينة من مقومات سياحية جاذبة وكذلك حرص الجانبين على التنسيق والتكامل من أجل تحقيق الأهداف التنموية التى تتناسب مع طبيعتها الجغرافية المتميزة، وكذا قدرتها على جذب العديد من الاستثمارات وزيادة الحركة السياحية الوافدة إليها، منوهين على انه منذ عام ٢٠٠٧ لم يزور مرسي علم وزيرا للسياحة.

وخلال الاجتماع، الذي استمر قرابة الأربع ساعات، استمع الوزيران لكافة المشاكل والتحديات التي يواجها القطاع السياحى بمدينة مرسي علم فضلاً عن مطالب ومقترحات المستثمرين، والتى منها تواجد فريق طبي دائم بالمدينة لإجراء فحوصات ال PCR للسائحين عند المغادرة.

وأكد الدكتور خالد العناني أن الدولة لا تدخر جهدا للوقوف بجانب القطاع ودعمها له، كما استعرض الوزير كافة القرارات والإجراءات والإعفاءات والتحفيزات التي منحتها الدولة لدعم القطاع خلال أزمة جائحة فيروس كورونا، مشيراً إلى أنه سيتم التنسيق مع وزارة الصحة والسكان من أجل تقديم أفضل الخدمات والتسهيلات اللازمة، موضحًا أن وزارة الصحة لم تدخر جهدا بالتعاون مع مختلف وزارات الدولة ، بتوفير الأطقم الطبية في المنافذ السياحية والمطارات المصرية ، بناءً على توجيهات الحكومة المصرية ،حيث أن بعض الدول تلزم السائحين عند العودة لبلادهم بفحوصات طبية معينة ومنها تحليل pcr وذلك عند المغادرة، مضيفًا أنه تم توفير مقر الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي التابع للوزارة في مدينة الغردقة بصفة مؤقتة، لعمل الفحوصات، للحد من التكدس بالمطارات وذلك فى ضوء تطبيق الإجراءات الاحترازية .

ومن جانبه أكد الطيار محمد منار وزير الطيران المدنى أن وزارة الطيران تحرص دائما على تعزيز التعاون الفعال بين القطاعين العام والخاص من أجل تحفيز الحركة الجوية وتقديم منتجات وبرامج سياحية جاذبة وجديدة بالإضافة إلى سعيها الدائم نحو إيجاد حلول مبتكرة وحديثة تتماشى مع رؤية الدولة المصرية نحو تحقيق طفرة تنموية من خلال استقطاب المزيد من الانماط السياحية وبما يثمن المكانة المتميزة التى تحظى بها مصر كمقصد سياحى هام بين دول العالم.

وأوضح منار أنه قد تم تخفيض أسعار تذاكر الطيران إلى مدينة مرسي علم لتصل إلى ٢٠٠٠ جنيه كسعر موحد للذهاب والعودة شامل الضرائب وذلك في إطار مبادرة (شتي في مصر) لتنشيط الحركة السياحية الوافدة إلى المدينة، مشيراً بأنه سيتم دراسة كافة المقترحات والمتطلبات التى ناقشها الاجتماع ومنها دراسة إمكانية استمرار تخفيض أسعار تذاكر الطيران بعد انتهاء المبادرة في ٢٨ فبراير الجارى، وكذا إمكانية الاستمرار فى تقديم عدة تسهيلات وحوافز هادفة من خلال حزم ترويجية وتسويقية جديدة تسهم فى توفير بيئة استثمارية جاذبة بما يعزز نمو اقتصاديات الدولة المصرية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق