أخبار مصرسلايدرصحة وبيئة

إصابة مراقب صحى بمطار القاهرة بكورونا كان يستقبل الأجانب بالطائرة و لم يذهب لمنزلة من شهر

 

كتب – مصطفى عبيدو :
أصيب محمد مصطفى احمد عبيدو ، مراقب طبي ، بالطواقم الصحية بمطار القاهرة الدولي بفيروس كورونا المستجد ، و ظهرت نتيجة العينات الدورية إيجابية ، وتم وضعه بالحجر الصحي بأحد المستشفيات بعد التأكد من إيجابية الحالة .
و كان محمد يعمل بفرق الكشف الطبي علي القادمين من الخارج ، قبل إغلاق الرحلات الجوية و مطار القاهرة .. إلا أنه ظهرت بعض الحالات الإيجابية بأحد الفنادق القريبة من مطار القاهرة ، و كان محمد عبيدو ضمن فريق الحجر الطبي على الفندق ، وقبل يومين ظهرت أعراض المرض عليه ، وتم سحب عينة منه و ظهرت إيجابية .
و يقوم محمد بعمله كمراقب حجر صحى علي الوجه الأكمل ، لم يأخذ راحه أو إجازة و لم يذهب لمنزلة القريب من مطار القاهرة منذ ٣٠ يوما ، و هو ما ذكرةده أصدقاءه علي موقع الفيسبوك .
و قال رامي عبيدو فني أشعة بالقصر العينى و من جيش مصر الابيض ، و شقيق محمد أنه بطل ، لم يدخل منزله ، كان يواصل الليل بالنهار من أجل حماية الشعب من دخول أي اصابه الي البلاد و هذا ما نقوم به جميعا كجيش يرتدى الابيض نحمى المصريين كل فى مجاله .
أضاف رامى .. كلنا بالمجال الصحى نحتاط جيدا ، لكننا نعمل مباشرة و نختلط بالحالات الحاملة للفيروس ، و نتوقع أن نصاب ، لكن ذلك فى سبيل حماية الشعب من الفيروس ،و هذا ما كان يستهدفة البطل محمد شقيقي ، الذى لم يذهب لبيته منذ بداية الأزمة .
و من المفارقات أنه كان ينتوى الذهاب لمنزلة أمس ، و فى ذلك اليوم ابلغوة بأن نتيجة التحليل إيجابية .
استطرد رامى تلقى البطل محمد شقيقي الخبر بقبول و صبر و ثبات ، و كله ثقة و امل فى شفاء الله له ، و الخروج من هذه المحنة .
و نقل رامى عن محمد شقيقه طلبه الناس إلا يخرجوا نهائيا من المنزل ، قائلا نحن نعمل من اجل صحتكم نعرف أنفسنا للخطر حتى لا يصاب أى مصرى .
ووصف اصدقاء محمد زميل العمل بالبطل الدؤوب ، المخلص ، و كتبوا علي صفحات التواصل الاجتماعي مواقف شهامته و شجاعته و تفانيه بعمله ،و كان يساعد الجميع و لا يبخل بالمعلومة و الخدمة عن أي احد .. بجانب ذكاءه و تنميته لثقافتة و تطوير ذاته في العمل ، خاصة و أنه يستقبل كل العائدين من الخارج بالطائرات و قبل نزولهم للمطار طوال فترة الأزمة و حتى اغلاق حركة الطيران تماما .
و أكد زملاءة بالمطار أنه مراقب صحي بدرجة بطل طالبين دعمه معنويا بالدعاء و التدوين عنه بمواقع التواصل الاجتماعي لحث الناس على الالتزام لمقاومة المرض اللعين ، مؤكدين أن وراء الشعب جيش كامل يرتدى اللون الابيض يحميه من الفيروس اللعين و يضحون من أجل الشعب و محمد عبيدو على رأس هؤلاء .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق