حــوادثسلايدر

الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة تنجح في ضبط تشكيل عصابى تخصص فى ترويج العملات النقدية المقلدة بنطاق القاهرة والجيزة)

احمد فتحي

في إطار توجهات السيد اللواء محمود توفيق وزير الداخلية لمكافحة الجريمة بشتى صورها، والعمل على ضبط العناصر الاجراميه والخارجين على القانون، لاسيما في مجال مكافحة جرائم ترويج العملات المالية المقلدة، وضبط مرتكبيها والقائمين على عمليات الترويج.. فقد أكدت معلومات وتحريات الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة، تداول عملات مقلدة من فئتي (“مائتان، خمسون “جنية مصري) بنطاق محافظتي (القاهرة – والجيزة).
أسفرت جهود فرق البحث بإدارة مكافحة جرائم التزييف والتزوير إلى أن وراء ذلك النشاط (صاحب مطبعة – “لة معلومات جنائية”، وعاطل) حيث كونا تشكيلآ عصابيآ فيما بينهما تخصص في تقليد وترويج العملات الوطنية من فئتي (المائتان، والخمسون) جنية مصري متخذآ الأول من مطبعتة الكائنة بدائرة قسم شرطة إمبابة بالجيزة، وكرآ لممارسة نشاطهما الإجرامي في تقليد العملات الوطنية بإستخدام أجهزة حاسب آلي وطابعات كمبيوتر حديثه بقصد ترويجها على عملائهما بنطاق محافظات الجمهورية، بينما يتولى الثاني إنشاء وإدارة العديد من المواقع الإلكترونية على شبكة المعلومات الدولية “الإنترنت” يقوم من خلالها ألاعلان عن توافر عملات وطنيه مقلدة نظير حصولهما على مبالغ مالية صحيحة من عملائهما راغبى شرائها بواقع مبلغ ثلاثمائة جنية صحيحة لكل الف جنيه مقلدة.
عقب تقنين الإجراءات بالتنسيق مع قطاع الأمن العام أمكن أستهداف وضبط المتهمان حال تواجدهما بمطبعة الأول المشار إليها.،وبتفتيشها عثر على (500 ورقه مالية مقلدة لفئة الخمسين جنية مصري بقيمة 25 الف جنيه مصري – 100 ورقة مالية مقلده من فئة المائتان جنية مصري بقيمة 20 الف جنيه – 47 فرخ كبير الحجم من ورق “الكلك” مطبوع عليهم العلامة المائية الخاصة بالمائتى والخمسون جنية وشريط الضمان – الأدوات والاجهزة المستخدمة في عمليات التقليد – 2 هاتف محمول) بفحص جهاز الحاسب الآلي المضبوط تبين أنها مقلدة بإستخدام جهاز الحاسب الآلي والطابعة المضبوطين وتماثل مثيلتها الصحيحه من حيث الشكل والمقاسات والألوان، وبفحص الهاتف المحمول الخاص بالمتهم الثاني تبين قيامة بإنشاء وإدارة العديد من المواقع الإلكترونية على مواقع “الفيس بوك” يقوم من خلالها الإعلان عن توافر عملات مقلدة، و بمواجهتهما أقرا بنشاطهما الإجرامي على النحو المشار إليه.
تم إتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق