أخبار عالميةسلايدر

كارثة بيئية فى روسيا.. وبوتين يفرض حالة الطوارئ

كتب / حمدي الكاتب
شهدت روسيا اليوم، أكبر تسريب للمشتقات النفطية فى التاريخ الروسى الحديث، حيث تسرب أكثر من 20 ألف طن من الديزل إلى نهر أمبارنايا وتحول لونه إلى الأحمر.

ويهدد هذا التسريب بإلحاق أضرار كبيرة ببيئة القطب الشمالي، وفقا لصحيفة نيويورك تايمز

ووصف خبراء البيئة تلك الحادثة بالـ”الكارثية”، مؤكدين أن تنظيف الأنهار المتضررة سيستغرق فترات طويلة تصل لعقود وتتكلف ما يتجاوز المليار دولار، وما زاد من حجم الضرر هو تباطؤ السلطات المحلية في إخبار الحكومة لمدة يومين مما أخر من إجراءات احتواء الوضع.

من جانبها، أعلنت شركة “نوريلسك نيكل” التي تمتلك المحطة في بيان، أن ذوبان الجليد أدى إلى انهيار أحد خزانات الوقود لديها، فيما تسرب الزيت لمسافة نحو 10 كيلومترات،

وقال أليكسي كنيشنيكوف من مجموعة دبليو دبليو إف روسيا البيئية، إن الحادث هو أحد أكبر تسربات المشتقات النفطية في التاريخ الروسي الحديث.

وفتحت لجنة حكومية تحقيقا جنائيا في الواقعة، واعتقلت مدير الشركة فياتشيسلاف ستاروستين.

من جانبه، فرض الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حالة الطوارئ في منطقة شمالي سيبيريا، بعد أن تسبب تسرب ضخم للوقود في تحول نهر إلى اللون الأحمر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق