أخبار مصرسلايدر

وزير التربية والتعليم، امتحانات الإعدادية والثانويه نهاية العام الدراسي

حسن بدر

أعلن وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي، أن امتحانات الشهادتين الإعدادية والثانوية ستعقد في نهاية العام الدراسي 2021. وقال شوقي – في مؤتمر صحفي عقده اليوم الأحد – إن كل أجهزة الدولة تجتهد لحماية الطلاب، مشيرا إلى أن لجنة إدارة الأزمة اجتمعت برئاسة رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، لمناقشة كافة السيناريوهات لاستئناف عودة الدراسة مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية. وأضاف شوقي، “نجحت وزارة التربية في استكمال العام الدراسة 2019 / 2020 وسط ظروف بالغة الصعوبة قد تكون أشد قسوة من الظروف الحالية “. وأوضح أنه بالرغم من كل المحاولات لاستكمال العام الدراسي في 2019/ 2020 فإن جيل الكورونا من الطلاب فقد محتوى تعليمي كبير وافتقد التقييم إلى الحق المنشود بسبب ظروف الجائحة والتي اقتطعت 7 أسابيع من العام الدراسي الماضي. وأشار إلى أن الوزارة بذلت جهودا هائلة لتطوير التعليم قبل الجامعي منذ عام 2017 رغم التحديات الكبرى والمصالح المتشابكة ومحاولات إيقاف قطار التطوير، مضيفا أن عدم استكمال التقييم العادل هذا العام يكافئ انهيار التعليم، وكذلك خطط التطوير ومصداقية نظام التعليم المصري. ولفت إلى أن وزارة التربية والتعليم الفني تمتلك كما هائلا من مصادر التعلم لجميع الصفوف الدراسية ولمن هو قادر على الولوج إلى الإنترنت أو من لا يستطيع ذلك .

وقال “لن تستيطع وزارة التربية والتعليم الفني إقرار نجاح الطلاب من أي صف دراسي إلى الصف الأعلى بدون تقييم عادل في لجان مراقبة، ومعرفة الطالب المجتهد من الطلب غير المحصل التحصيل الكامل”. ونوه بأنه لاتوجد امتحانات للصفوف من رياض الأطفال حتى الثالث الابتدائي في نظام التعليم الجديد، وبالتالي يوجد 8 ملايين من أولادنا لن نضطر لنزولهم امتحانات لأنه بيتم تقييم بشكل مختلف. وأوضح شوقي أن الوزارة صممت مجموعة من الحلول المبتكرة لتقييم الطلاب في سنوات النقل من الصف الرابع الابتدائي إلى الصف الثاني الإعدادي وكذلك في الصفين الأول والثاني الثانوي بأقل قدر ممكن من التواجد داخل المدرسة، والحرص على التباعد الاجتماعي والالتزام بالضوابط الاحترازية. وتابع ” إنه عرض هذا الأمر كله على وزارة الصحة وعلى مستشار الرئيس وتم الموافقة عليه في لجنة الأزمة ووعدت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة بتوفير اللقاح قريبا لكل السادة الموجودين في المنظومة التعليمية مع فئات آخرى في الدولة حفاظا على المنظومة كلها”.

وأكد وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي، أن سنوات النقل من الصف الرابع الابتدائي حتى الصف الثاني الإعدادي، سيتم اجراء امتحان واحد مجمع في جميع المواد في يوم واحد فقط لكل سنة دراسية ولن يتواجد في المدارسة غير السنة الدراسية التي تجرى لها امتحانات، مشيرا إلى أنه سيتم إلغاء امتحانات نصف العام الدراسي الثاني، موضحا بأنه سيتم بديلا عنها إجراء امتحان مجمع في نهاية أشهر مارس وأبريل ومايو، عن ما تم تدريسه للطالب خلال تلك الأشهر.

وأشار إلى أنه سيتم إجراء نفس الأمر مع الصفين الأول والثاني الثانوي حيث ستجري لهم امتحانات إلكترونية في فبراير في لجان بالمدرسة والامتحانات الشهرية التي ستجري في مارس وأبريل ومايو ستكون إلكترونية ومن المنزل فقط. وأوضح الوزير أن امتحان النصف العام الأول من الصف الرابع الابتدائي حتى الصف الثاني الاعدادي ستكون كالتالي يوم الأحد 28 فبراير للصف الرابع الابتدائي، ويوم 1 مارس للصف الخامس الابتدائي، و 2 مارس للصف السادس الابتدائي، و3 مارس للصف الأول الإعدادي، و4 مارس للصف الثاني الإعدادي. وأكد الوزير أن امتحانات النصف الأول للعام الدراسي للصف الأول الثانوي سيبدأ يوم السبت الموافق 27 فبراير وفي اليوم التالي سيكون الصف الثاني الثانوي حتى يتم الانتهاء من المواد المقررة لهم وذلك في يوم 9 مارس. وأشار شوقي إلى أن الجدول التفصيلي للامتحانات سيتم نشره عبر الموقع الإلكتروني لوزارة التربية والتعليم خلال الأسبوع الجاري.. مبينا في الوقت ذاته أن المواد التي لا تضاف إلى المجموع سيتم تأجيلها إلى آخر العام. وأعلن وزير التربية والتعليم أن المدارس ستفتح أبوابها في 10 مارس 2021 وذلك وفقا للجداول التي كانت تسير عليها خلال الفصل الدراسي الأول للحضور النظامي وعودة مجموعات التقوية. وأوضح وزير التربية والتعليم أن هناك قرارات خاصة بالدراسة والامتحانات تتمثل فيما يلي: يتم عقد امتحانات نصف العام الأول كما تم عرضه مسبقا في الفترة من 27 فبراير حتى 9 مارس 2021، بينما تعقد امتحانات الشهادتين الاعدادية والثانوية في نهاية العام.

وامتحانات المواد غير المضافة للمجموع علاوة على مواد الهوية للمدارس الدولية في نهاية العام، وعودة الحضور بدون غياب “اختياري” حسب الجدول كما في النصف العام الأول بدءا من الأربعاء 10 مارس 2021 مع إعادة تشغيل مجموعات التقوية في المدارس. وأشار إلى أن الغياب اختياري يقتضي إقرار رسمي من ولي الأمر في الإدارة التعليمية، و من حق ولي الأمر اختيار إعادة السنة الدراسية عن طريق تقديم طلب رسمي للإدارة التعليمية. وإجراء امتحانات ورقية مجمعة في آخر كل شهر في المدرسة من مارس إلى مايو للصفوف من الرابع الابتدائي إلى الصف الثاني الإعدادي بدلا عن امتحانات نصف العام الثاني، وكذلك امتحانات إلكترونية من المنزل في آخر كل شهر من مارس إلى مايو للصفين الأول والثاني الثانوي بدلا عن امتحانات نصف العام الثاني. وإجراء امتحان إلكتروني تجريبي للصف الثالث الثانوي في شهر إبريل القادم من المنزل، و يمتحن طلاب المنازل والراسبين والتقسيم الثانوية العامة إلكترونيا بنظام التقييم الجديد، و امتحانات أبناؤنا في الخارج والتعليم الفني سوف يتم الإعلان عنها قبل نهاية الأسبوع المقبل. وإجراء امتحانات الثانوية العامة إلكترونيا كما تم الإعلان عنها سابقا لجميع الطلاب، والامتحان المصري “est”هو المؤهل الوحيد لطلاب الدبلومة الأمريكية لتنسيق الجامعات المصرية منذ هذا التاريخ ولكن ليس بأثر رجعي. وتصدر الضوابط التنظيمية المتعلقة بالـ matching أو الـ super matching عبر نظم التقييم المختلفة قبل نهاية الشهر الجاري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى