تحقيقات وتقاريرسلايدر

على هامش المنتدى السياسى رفيع المستوى.. محافظ دمياط تشارك فى فعاليات الحدث الجانبى حول توطين أهداف التنمية المستدامة على المستوى المحلى وفى المحافظات الدكتورة منال عوض تلقى كلمة حول مشروع المدينة الصديقة للنساء و ما تحققه من أهداف الإستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة والتنمية المستدامة

احمد فتحي

شاركت الأستاذة الدكتورة منال عوض محافظ دمياط، فى فعاليات الحدث الجانبى الذى اقامته وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية عبر الوسائل الإلكترونية والذى جاء موضوعه حول توطين أهداف التنمية المستدامة على المستوى المحلى وفى المحافظات، وذلك على هامش المنتدى السياسى رفيع المستوى.

إذ جاء الحدث برئاسة الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية و اداره الدكتور ماجد عثمان رئيس ومدير مركز بصيرة، وشارك فيه كمتحدثين رئيسيين كل من عمدة مدينة جوانجزو بالصين، مسئولين رفيعى المستوى بالهند والبرازيل ومديرة مكتب صندوق الأمم المتحدة للسكان بمصر UNFPA.

وخلال الكلمة التى القتها محافظ دمياط كمتحدث رئيسى فى الحدث، أشارت إلى مشروع المدينة الصديقة للنساء بمدينة عزبة البرج والذى تم افتتاحه فى منتصف يونيو الحالى، إذ تم تنفيذه بمحيط مكتبة مصر العامة بمدينة عزبة البرج بالتعاون مع المجلس القومى للمرأة و بمنحة من هيئة الأمم المتحدة للمرأة UN Women، وأوضحت “المحافظ” أن المشروع يُعد الأول من نوعه بالمحافظة والثانى على مستوى الجمهورية بهدف تمكين المرأة و تدريبها على الحرف المختلفة لتنمية مهاراتها وكذا تعليم السيدات آليات إدارة المشروعات من خلال حساب مدخلات ومخرجات المنتج والتدريب على عمل دراسات الجدوى من هذه المشروعات وبالتالي جعلهن رائدات أعمال، مشيرة إلى أنه تم تنفيذ ذلك بالفعل تحت مظلة هذا البرنامج العالمى من خلال مبادرة “ست الدار” التى اطلقتها وحدة تكافؤ الفرص بديوان عام المحافظة بالتعاون مع المجلس القومى للمرأة وهيئة الأمم المتحدة للمرأة، تم خلالها تنمية مهارات السيدات على عدد من المهن، حيث خرجت مشروعاتهن إلى النور تزامنًا مع افتتاح المدينة والتى جاء من بينها إنتاج مواد غذائية و مشغولات يدوية.

وذكرت “الدكتورة منال عوض” الى أن هذا المشروع جاء ضمن البرنامج العالمى لهيئة الأمم المتحدة للمرأة، فإنه يأتى فى ضوء الخصائص الفريدة التى تتميز بها المحافظة وخاصة مدينة عزبة البرج نظرًا لما تختص به بعمل اغلب الرجال بها بمهنة الصيد وخروجهم فى رحلات للصيد خارج البلاد لفترات طويلة وتعرض البعض منهم لحوادث غرق، الأمر الذى جعل حتمية تنفيذ المشروع بها غاية في الضرورة لمساعدة السيدات بها وتمكينهن خاصة على المستوى الاقتصادى كى تستطيعن إيجاد مصدر دخل لهن ولاسرهن، ونوهت “محافظ دمياط” الى أن المدينة تتماشى مع محاور الإستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة المصرية ٢٠٣٠ و أهداف التنمية المستدامة لما تحققه من شراكة بين الجهات الحكومية “محافظة دمياط والمجلس القومى للمرأة” والقطاع الخاص “السيدات بالمحافظة بشكل عام ومدينة عزبة البرج بشكل خاص “والجهات الدولية اذ تأتى بمنحة من هيئة الأمم المتحدة للمرأة، وهذا يتوافق اولا مع الهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة المتعلق بتحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين النساء والفتيات والهدف الثامن الخاص بتعزيز النمو الاقتصادى الشامل والمستجام وتوفير العمل اللائق للجميع والهدف العاشر الذى يتعلق بالحد من عدم المساواة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى