حــوادثسلايدر

الذئب العجوز قتل طفلة المنصورة في كفر الشيخ بعد اغتصابها

حسن بدر

تمكنت مباحث مركز الحامول بكفر الشيخ، من حل لغز العثور على جثة، الطفلة” سجدة السيد أشرف” ، 4 أعوام، مقيمة بشارع الشيخ السبكي بمدينة المنصورة محافظة الدقهلية والتي عثر عليها مقتولة، بقرية «الثمانين»، التابعة لمركز الحامول في كفر الشيخ، بعد 24 ساعة من إبلاغ أسرتها باختفائها ، والتي تقيم طرف جدها لأمها .

وقال مصدر أمني بكفر الشيخ، أن أسرة الطفلة ابلغت باختفائها ، حبث حضرت والداتها “ نسمة- 26 سنة ” عقب خروجها لشراء الحلوي مفرب أول أمس الإثنين، من محل بقالة قريب من منزل جدها لأسرتها، وأنه جري تحرير محضربالاختفاء .

وأضاف المصدر، أنه تم التعميم بنشر أوصاف الطفلة المختفية ، حتي فوجئت أسرتها، بوجود صراخ صادر من أحدي السيدات جيران جد الطفلة ، بعثورها علي جوال بداخله جثمانها ، أثناء قيامها بأعمال التنظيف بمدخل منزلهم .

علي الفور، تم إبلاغ الشرطة من قبل الأهالي، حيث حضر مأمور مركز شرطة الحامول، وبرفقته قوة أمنية، برئاسة الرائد محمد عماد رئيس مباحث المركز ، وتم إخطار اللواء خالد العزب مدير أمن كفر الشيخ، واللواء إيهاب عطية مدير إدارة البحث الجنائي بالمديرية، والعميد ياسر محمد مدير مباحث المديرية ، وبالفحص الأولي، تبين عدم وجود إصابات ظاهرة ، ووجود آثار لحقن طبية بالذارعين الأيمن والأيسر ، ووجود اشتباه لاعتداء جنسي من الدبر.

وبإخطار النيابة العامة، والتي حضرت لمكان العثور على جثة الطفلة ، أمرت بنقل جثمان الطفلة لمشرحة مستشفى كفر الشيخ العام، وعمل تحريات المباحث، وانتداب الشرعي للتشريح ، والذي كشف عن وجود آثار إعتداء جنسي علي الطفلة من الخلف.

ونظراً لخطورة الجريمة ، فقد تم تشكيل فريق أمني من قبل اللواء إيهاب عطية مدير إدارة البحث الجنائي بالمديرية، برئاسة العميد ياسر محمدين مدير المباحث الجنائية، حيث تبين أن مرتكب الجريمة هو جار جد الطفلة لأمها، ويدعي جمال أ أ أ – 58 سنة ، صاحب مطعم ومقهي بالقرية مقيم بنفس القرية “الثمانين” مركز الحامول، وأنه شاهد الطفلة تسير بمفردها ، فأغرها بحجة شراء شيبسي لها وقام بأستدارجها قاصداً التعدي عليها جنسياً ، بمنزله، وبالفعل ، تعدي عليها، حتي فقدت الوعي ، وأثناء ذلك، شاهدته زوجة نجله ، فطلب منها مساعدته في إنقاذ الطفلة ، حيث توجهت لأقرب صيدلية لشراء حقن لأفاقتها وبالفعل تم حقنها بالذراعين ولكن تبين مفارقتها الحياة.

وبعد التأكد من وفاة الطفلة ، جلسا الجاني وزوجة نجله يفكران في إخفاء الجثة ، حتي اهتدا أن يقوما بوضعها في جوال ويربطانه ، ثم يضعانه في مدخل المنزل ، بحجة أن جناة مزعمون قاموا بوضعها ، ثم قامت زوجة الإبن بنزع قرطها الذهبي من أذني الضحية ، لتضليل المباحث وأسرة الطفلة ، بأن الدافع من وراء الجريمة هو السرقة، ثم قاما بخطتهما ، حيث قامت زوجة إبن الجاني بالصراخ ، بالعثور علي جثة الطفلة ، في مدخل منزل الجاني ، أثناء عملية تنظيف المدخل والمشاركة في الحزن ، فضلاً عن سابقة البحث عن الطفلة، حتي انكشف امرهما ، وبمواجهتهما اعترافا بارتكاب الجريمة ، وتم تمثيلها من قبل الجناة ، في حضور النيابة العامة، والتي أمرت بحبسهما 4 أيام علي ذمة التحقيق، والتصريح بدفن جثة الطفلة، والتي تم دفنها بمسقط رأس والدها بالمنصورة.

وأشار المصدر، إلى أن الأجهزة الأمنية أبدت شكوكها في أفراد الأسرة التي عثرت على جثة الطفلة أسفل منزلهم منذ اللحظات الأولى، حيث أن الشباب بحثوا عنها منذ تغيبها في المكان الذي عُثر عليها فيه ولم يجدوها، ليفاجئ أهل القرية في اليوم الثاني، أن المُسن هو الذي عثر عليها، مدعيًا أنه عثر عليها أثناء البحثن وأن القاتل حاول إلصاق التهمة

وأضاف المصدر، أن زوجة ابن المتهم اشتركت معه، وذهبت لإحدى صيدليات القرية لشراء حقن فيتامينات وشاش وقطن في محاولة منها لإنقاذ الطفلة بعدما تعرضت للإغماء بعد اغتصاب العجوز لها، كما تبين أن زوجته شاهدته وهو يمارس الاعتداء على الطفلة.

وكانت الطفلة سجدة السيد أشرف، المقيمة بالمنصورة، توجهت مع والدتها لزيارة جدها من أمها، وكانت تلهو، لكنها اختفت قبل 24 ساعة، وجرى البحث عنها دون فائدة وجرى إبلاغ الشرطة، وفي اليوم الثاني عُثر عليها مقتولة ومسروق قرطها الذهبي.

وألقت قوات الشرطة ومباحث الحامول، برئاسة المقدم محمد عماد عامر، رئيس المباحث وتحت إشراف اللواء خالد العزب، مدير أمن كفر الشيخ، واللواء إيهاب عطية، مدير إدارة البحث الجنائي، على مجموعة من الأشخاص من أهل الطفلة والمشتبه بهم وكشفت التحريات قيام المتهم وزوجة ابنه بالتسبب في الحادث، وتحرر عن الواقعة المحضر رقم 4383 إداري مركز شرطة الحامول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى