سلايدرمقالات

اسلام شريدح ” يكتب” قبل فوات الأوان

هناك الكثير من الناس الذين تلهيهم الدنيا عن ذكر الله وعدم والايمان به وعدم معرفتة حق المعرفة، والذين قد ماتت قلوبهم وعميت ابصارهم وصمت اذانهم، عن الحق وقول الحق والعمل بالحق من اجل الحق، قد انعدمت مشاعرهم، فأصبح الشيطان هو وليهم واصبحوا اتباع الشيطان، واصبحوا في ضلال مبين، واصبحت المحرمات هي شغلهم الشاغل، فمنهم من يتخذ الظلم في مقدمة عملة ومنهم يتخذ المعاصي عملا اخر، وأصبح اللهو ايمامهم والظلام طريقم والبعد عن الله غايتهم، فهؤلاء لايحبهم الله ويلعنهم لعنا كبيرا، وقال فيهم ان الله لايحب القوم الظالمين، وقال لعنهم واثبهم، وقال ويل لكل افاك اثيم يسمع ايات الله تتلي عليه ثم يصر مستكبرا كأن لم يسمعها كأن في ازنية وقرا فبشرة بعذاب اليم، وحذرهم الله وقال يا ايها الذين امنوا اتقوا الله حق تقاتة ولاتموتن الا وانتم مسلمين، فا ايها الظالم ارجع عن ظلمك قبل فوات الأوان، وايها العاصي تب الي ربك، وايها الكافر سارع بالإيمان والتوحيد لله عزوجل، الدنيا فانية والباقيات هي الصالحات والمستغفرون هم الناجون والمؤمنون هم أصحاب الدرجات العلي والمتقون هم الذين سبحشرهم الله مع النبيون والصديقون والشهداء وحسن أولئك رفيقا، الدنيا لحظة تبدأ ثم تنتهي والدنيا ساعة يتعارف الخلق بينهم، ولم يخلقنا الله فيها الا لعبادتة سارع بالصالحات وافعلوا الخير لعلكم ترحمون، واعلم ان الله سبحانه وتعالى سيقتص للمظلوم من الظالم وسيرا المظلوم انتقام الجبار ممن ظلمة وسيري شاهد الزور ويل شهادتة وسيري العاصي عذاب ربة، الباب مفتوح والتوبة مقبولة وخير الخاطئون التوابون، هذا كتابنا ينطق عليكم بالحق انا كنا نستنسخ ماكنتم تعملون الله هو ارحم الراحمين وهو جبار الجبارين، انزع الحقد من قلبك ولاتفكر في غيرك الا بالحب والرضي، ولا تعارض قدر الله ومن تقرب الي شبرا تقربت اليه ذراعا ومن تقرب الي زراعا تقربت اليه باعا ومن اتاني يمشي اتيته هوروله والله في عون العبد ما دام العبد في عون اخيه، انظر إلى الله واعلم انه موجود، فاحسبتم انما خلقناقم عبثا وانكم الينا لاترجعون

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى