سلايدرمؤتمرات

سفير كوريا الجنوبية يعرض نتائج مسح شامل عن العلاقات المصرية الكورية

كتب ناصر حسين
يعقد هونج جين ووك سفير جمهورية كوريا الجنوبية بالقاهرة ندوة وسيمنار حول العلاقات المصرية الكورية ويعرض خلال الندوة التى ستقام بالقاهرة فى السادس من ديسمبر نتائج مسح قامت به السفارة عن العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين وكذلك التبادل الثقافى

وياتى ذلك فى اعقاب احتفال السفارة باليوم الوطني الكوري لعام 2021 الذي يوافق أيضًا الذكرى ال26 للعلاقات الدبلوماسية بين كوريا ومصر ، حيث أقام السفير ووك عشاءا وديًا يوم اطفي مقر إقامته وقام بدعوة أصدقاء كوريا من الجانب المصري.
كما يقول المثل “أفضل الأشياء تأتي في مجموعات صغيرة” وأيضًا لضمان تطبيق سياسات التباعد الاجتماعي ، تم استضافة هذا التجمع الصغير من حوالي 25 شخصا من الأصدقاء الذين يحظون بصداقة مميزة مع جمهورية كوريا بما في ذلك ليس فقط المسؤولين الحكوميين المصريين ورجال الأعمال والمشاهير الرياضيين ولكن أيضًا المواطنين المصريين الأعزاء حيث ألقى كل منهم قصصا رائعة مع كوريا في مختلف القطاعات من الفن والتعليم والموسيقى والصحة وحتى التراث الثقافي.
في كلمته الترحيبية أكد السفير هونغ على أن التعاون الحكومي الذي يتم الآن هو الأفضل على الإطلاق منذ بدايته والذي امتد مؤخرًا ليشمل الصحة والحكومة الإلكترونية وصناعة الدفاع وإلى ما هو أبعد من التجارة والاستثمار ، كما صرح أن السفارة قد بذلت جهودًا كثيرة في مختلف الأنشطة الدبلوماسية العامة من أجل التقرب للاصدقاء المصريين على الرغم من عدم توقف حالة الكورونا هذا العام مع الاعتراف بأهميتها لجعل علاقاتنا مستدامة وموجهة نحو المستقبل.
كما ذكر السفير هونغ أن حدث اليوم له أهمية كبرى حيث أن هذا العشاء الودي هو أيضًا فرصة رائعة لمشاركة قصص عشرة أصدقاء مصريين يمثلون صداقة دائمة بين البلدين كخبير في مختلف المجالات.
سيادة الوزير الدكتور محمد معيط ، وزير المالية الذي يعد أعزأصدقاء جمهورية كوريا في مصر الذي انضم لعشاء العيد الوطني إلى جانب مسؤولين حكوميين ورجال أعمال آخرين مثل المستشار أحمد مناع أمين عام مجلس النواب ، والسفيرة أمل سلامة ، مساعد وزير الخارجية لشئوون آسيا ، واللواء أسامة أحمد عزت ، رئيس هيئة التسليح ، والسيد خالد نصير ، رئيس مجلس الأعمال الكوري المصري على سبيل المثال لا الحصر ، كما أشادوا بالعلاقات المتنامية بسرعة بين البلدين وجددوا دعمهم الدؤوب لمزيد من الاستثمارات الكورية في مصر.
السيد سيف عيسى والسيدة هداية ملاك اللذان فازا بالميداليتين الأولى والثانية التي أحرزتها مصر في لعبة التايكوندو في أولمبياد طوكيو 2020 ، وهي لعبة قتالية كورية تقليدية، كما استمتعوا أيضًا بليلة رائعة لمشاركة قصصهم الجميلة مع كوريا والثقافة الكورية كزوار متكررين إلى كوريا .
شارك المدعوون التاليون ذوو الأهمية الخاصة لكوريا قصصهم الجميلة حول كيفية تأثير كوريا على حياتهم، وعلى أفكارهم حول العلاقات بين مصر وكوريا.
1. التعليم
السيد عزالدين
أول مصري يدرس في الخارج في كوريا عام 199

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى