أخبار مصرسلايدر

الرئيس ..حرص الدولة على الارتقاء بمستوى الجامعات الحكومية بالتوازي

كتب/حسن بدر

أجرى الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم الثلاثاء بزيارة جامعة كفر الشيخ، حيث شارك الرئيس في إفطار جماعي مع الطلاب وهيئة التدريس والعاملين بالجامعة، وحرص الرئيس على إجراء حوار مفتوح معهم للاستماع إلى وآرائهم.

كما أجرى الرئيس السيسي جولة في جامعة كفر الشيخ حيث اطلع على عدد من المشروعات المبتكرة من جانب الطلاب وأشاد بها كما تفقد الرئيس خلال جولته، كلية الذكاء الاصطناعي ودخل إحدى المحاضرات واستمع لشرح تفصيلي.

وقال الرئيس السيسي موجها حديثه للطلاب والأساتذة بالكلية: اللي انتوا بتدرسوه وبتدرسوه ده المستقبل كله كل الكلام اللي بيتقال والتطبيقات والأفكار الموجودة وأفكار تانية منعرفهاش، انتوا ممكن تعملوها.

وتابع الرئيس السيسي: كل ما يتعلق بالرقمنة هو مستقبل الدنيا مش مصر بس، وكل اللي في التعليم لازم يفهموا إنّ الفرصة الحقيقية في النوع ده من التعليم، أنا سعيد جدا وأنا عارف إن دي تالت دفعة من كلية الذكاء الاصطناعي.

ووجه الرئيس السيسي رسالة إلى كل من يخطط للالتحاق بكليات الذكاء الاصطناعي، قائلا: انتبهوا واوعوا تترددوا إنكوا تدخلوا المجال، متخافوش، لأن اللي بندرسه وجايبينه هو المستقبل كله، ولما تخلص الـ4 سنين اللي بتدرسهم هتلاقي الفرص في مصر والمنطقة والعالم، بتكلم على طلاب التعليم العام.

وأكد الرئيس حرص الدولة على الارتقاء بمستوى الجامعات الحكومية بالتوازي مع إنشاء الجامعات الجديدة على مستوى الجمهورية، وذلك وفق نهج يعتمد على توفير التعليم والتدريب المناسب لسوق العمل الحالي والمستقبلي، وفي إطار الأولوية القصوى للدولة للاهتمام بالشباب وتدريبهم وتأهيلهم في كافة المجالات باعتبارهم الأمل والكنز الحقيقي لمصر لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة خلال السنوات المقبلة.

كما أكد الرئيس على الطلاب أهمية تنمية الوعي والإدراك لديهم  تجاه المتغيرات والتحديات في العصر الحالي سواء الداخلية على مستوى الدولة أو الخارجية على المستوى الإقليمي والدولى، وذلك بالتوازي مع تطوير مستواهم العلمي والأكاديمي وتنمية قدراتهم لمواكبة التطور الحالي والمستقبلي لسوق العمل.

كما أكد اجتمع  بالمجلس الأعلى للجامعات بمقر جامعة كفر الشيخ.

وأكد الرئيس دعم الدولة الكامل لمنظومة الجامعات تقديرا لدورها الهام وإيمانا بأن التعليم الجامعي المتميز والمتطور هو قاطرة التقدم التي تقود الأمم إلى مستقبل أفضل.

كما وجه الرئيس المجلس الأعلى للجامعات بما يلي:
– تعزيز آليات رعاية النوابغ والمتفوقين من الطلاب ودعمهم، وذلك لبناء جيل من الكوادر الشبابية المتميزة والقادرة على الإسهام المبتكر في استكمال مسيرة التنمية المستدامة للدولة، ولترسيخ عامل المعرفة والابتكار والإبداع في المجتمع.

– دعم عملية ربط منظومة البحث العلمي وما يتبعها من مراكز بحوث متخصصة مع قطاع التعليم الجامعي وإتاحة كافة التسهيلات لإعداد البحوث والدراسات المبتكرة، وذلك للمشاركة في صياغة حلول علمية للتحديات التي تواجه الدولة المصرية، والمشروعات القومية التنموية في كافة المجالات.

– تطوير الأنشطة داخل الجامعات من اجل بناء شخصية الطلاب وتعزيز الوعي والفهم الواقعي الصحيح لديهم تجاه التحديات والفرص في مصر باعتبارها قضية محورية تستوجب التوعية المنتظمة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى