سلايدرفـنــون

روي صباغ واغنية جديدة بعنوان من قلبي بغنيلك حققت نصف مليون مشاهدة خلال ايام

 

اطلق الفنان “روي صباغ” أحدث أعماله الفنية “من قلبي بغنيلك” التي صوّرها على طريقة الفيديوكليب بعدسة المخرج التركي “إمراح أوزبلن”، حيث حقق اكثر من ٥٠٠ الف مشاهدة خلال الايام الاولى على اطلاق العمل.

يتناول الفيديو كليب “الحب” غير التقليدي، الحب المجرّد من الوسوم، الصادق، على مختلف انواعه، حيث تم تصوير الكليب بصورة شبابية راقصة في أجواء صيفية، وضمن لوحات مختلفة حملت رسائل عدة.

الرسالة الأولى والأهم هي أحب نفسك لتحب غيرك، وتقبل نفسك وغيرك، والأهم عش حياتك بفرح وعلى طريقتك. فكان استخدام اللون البرتقالي الطاغي على الصورة، ركيزة اساسية لأنه يرمز إلى الفرح، الطاقة، الحرية والابداع. اما في اللوحة الاولى، الوجوه المقنعة، فنشاهد روي وهو يدور بين المقنعين وكأنه يبحث عن شخص ما، او عن طاقة تجذبه بين مختلف الوجوه. اما اللوحة الثانية فكانت ركيزتها التواصل مع الناس، التحدث معهم والتقرب منهم، لإظهار الحب من دون شروط.
اما اللوحة الثالثة والاخيرة، فهي تحمل معانِ عديدة، بحيث ان الوحل يجمع مكونين اساسيين، الارض والماء، والانسان خلق من هذين المكونين، أي انه مكون من كتلة من الحب اللامتناهية، كما نرى في هذا المشهد صراعاً بين الحب وتخطي الذات.

من قلبي بغنيلك من كلمات “أحمد العزب”، الحان “مصطفى حامد”، توزيع The Ab brothers، وإنتاج شركة The Mediaholiks.

شاهدوا الفيديو كليب

*حول روي صباغ*
هو منشئ مشروع تعليمي، منسق ومعلم موسيقى، يتمتع بخبرة 10 سنوات في إنشاء البرامج الموسيقية والفنية والثقافية ومراقبتها وإدارتها بمهارات مثبتة تم اكتسابها من خلال إشراك أكثر من 800 طالب في تجارب تعليمية هادفة تركز على التفكير النقدي والاستكشاف والتعبير الإبداعي والتفاعل المشترك.

بدأ العزف على البيانو منذ صغره، وفي العام ٢٠٠٩ انطلق نحو تعليم أصول العزف على البيانو. متخصص في الموسيقى الكلاسيكية والمعاصرة، خبير ومدرب صوتي في الغناء الشرقي والغربي المعاصر، بالإضافة الى احتراف إدارة المسرح في العديد من المسرحيات والحفلات الموسيقية.

أطلق أول عمل فني له Cover Song، “أنا مش مجنون – عذراً حبيبي”، في آذار 2020، ليطلق Cover لأغنية بتعرف شعور – قلبي ياقلبي، التي حققت أكثر من 100 الف مشاهدة في أقل من اسبوع.

عام 2021، دخل روي عالم ريادة الأعمال من بابه العريض بعد تأسيس شركة The Mediaholiks، التي ترعى الأعمال الفنية، عالم الديجيتال والتسويق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى