أخبار عالميةتحقيقات وتقاريرسلايدر

موسكو ستعتبر استخدام كييف لقذائف “ليوبارد-2” ذات رؤوس اليورانيوم استخداما للقنابل النووية القذرة

كتب/حسن بدر

صرح رئيس الوفد الروسي في محادثات فيينا، كونستانتين جافريلوف، بأن استخدام كييف لقذائف اليورانيوم من دبابات “ليوبارد – 2 ” سيعتبر استخداما للقنابل النووية القذرة.

وحذر غافريلوف، خلال الجلسة العامة لمنتدى التعاون الأمني لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، كييف وحلفاءها الغربيين، من عواقب استخدام اليورانيوم في قذائف دبابات “ليوبارد – 2” الألمانية، قائلا: “إن موسكو ستعتبر استخدام كييف لليورانيوم، بمثابة استخدام للقنابل النووية القذرة”.

وتابع: “نحن نعلم أن دبابة “ليوبارد–2″، قادرة على إطلاق قذائف خارقة للدروع، على غرارر دبابات “برادلي” و”ماردر”، ونعلم أنه يمكن تثبيت رؤوس يورانيوم على قذائفها، وإذا ما تم استخدامها فيمكن أن يؤدي ذلك إلى تلوث البيئة، كما حدث في يوغوسلافيا والعراق.
وأعلنت الحكومة الألمانية اليوم، أنها ستمد أوكرانيا بـ 14 دبابة “ليوبارد–2″، وأنها سترفع قيود التصدير، كي تتمكن الدول الأخرى التي تمتلك دبابات “ليوبارد-2” من إمداد أوكرانيا بها من ترسانتها الخاصة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى