سلايدرمؤتمرات

بحضور الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي مجلس أبصر يبحث سبل التعاون مع جمعية طويق لصناعة الكوادر البشرية

 

أكدت صاحبة السمو الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي آل سعود رئيسة أمناء مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الإجتماعية ” أبصر” ، على أن الاهتمام ببناء وتنمية وتطوير الكوادر البشرية يعتبر أحد الأسس الرئيسية لتحقيق مستهدفات رؤية السعودية 2030 والهادفة إلى بناء مستقبل مستدام ومزدهر للمجتمع .
جاء ذلك خلال استقبال مجلس ” أبصر ” أمس ممثلي جمعية طويق لصناعة الكوادر البشرية بحضور رئيس مجلس الإدارة خالد العبيد والفريق المصاحب له .
وأضافت سموها بأن التزام الأفراد والمؤسسات التي تدرك مسؤوليتها الاجتماعية بتبني ممارسات استدامة اقتصادية وبيئية ، يحقق التوازن بين الاحتياجات الحالية إضافة إلى احتياجات الأجيال القادمة .
وأوضح العبيد بأن الإجتماع يأتي في إطار تعزيز سُبل التعاون المُشتركة بين الجهتين ، حيث نسعى إلى الإستفادة من الخبرات المتراكمة بمجلس ” أبصر” في جانب المسؤولية الإجتماعية ، باعتبار أن أحد أهم مستهدفات الجمعية العمل على تعزيز ونشـر ثقافة المسؤولية الاجتماعية في الشركات عبر إقامة شراكات واتفاقيات مع القطاع الخاص .
وأشار إلى أنه تم خلال الإجتماع توضيح رسالة الجمعية وعرض رؤيتها وأهدافها إضافة إلى طرح خططها المستقبلية والتي تتكامل مع مجلس ” أبصر” في جانب تطوير الكوادر البشرية ، كما تم استعراض بعضاً من أهم مشاريع مجلس ” أبصر” لأعضاء الجمعية .
وأضاف بأن الجمعية سوف تسعى مع ” أبصر” لتفعيل المسؤولية الإجتماعية عبر برامج ومشاريع طموحة ، باعتبار أن المسؤولية الاجتماعية تمثل أهمية بالغة في تطوير الكوادر البشرية ، كما تعد ممارسة حضارية في المجتمعات المتقدمة تسهم في سد الاحتياج التنموي ، بما يؤدي إلى ازدهار المجتمع واستدامة موارده للأجيال القادمة.
يذكر بأن جمعية طويق لصناعة الكوادر البشرية بالشرقية تهدف إلى المشاركة في تنمية وتطوير القدرات البشرية وفق أعلى معايير الجودة والكفاءة المالية ، إضافة إلى المساهمة في دفع عجلة التنمية ورفع نسبة الاقتصاد الوطني في المخزون البشري ،كما تسعى الجمعية إلى توفير كافة الفرص أمام المتدربين لتنمية مهاراتهم المهنية والعملية إلى جانب تشغيل البرامج النوعية في مجال التدريب وجذب الكفاءات الوطنية لشغل المناصب القيادية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى